نشطاء يعترضون على انعقاد مؤتمر للتطبيع بالبيرة

الشرطة في رام الله منعت النشطاء من الدخول لقاعة المؤتمر
رام الله- صفا
اعترض نشطاء شبابيون ظهر الخميس على انعقاد مؤتمر حول المفاوضات حضره إسرائيليون في مدينة البيرة وسط الضفة الغربية المحتلة. وذكرت مصادر مختلفة أن اللقاء حضره ضباط سابقين في جيش الاحتلال الإسرائيلي. وتجمع عدد من النشطاء قبالة قاعة المؤتمر الذي يحمل عنوان "الكونغرس الإسرائيلي- الفلسطيني العام للمفاوضات" والذي عقد في فندق "ستي إن" في مدينة البيرة بحضور شخصيات فلسطينية وإسرائيلية. ورفع الناشطون لافتات منددة بالمؤتمر، معتبرين ذلك خروج عن القيم والأعراف الوطنية والإنسانية ويجب محاربته. وكانت الشرطة في رام الله منعت النشطاء من الدخول لقاعة المؤتمر، حيث نظم النشطاء وقفة احتجاجية على مدخله، كما منعت الشرطة الصحفيين من الدخول.

/ تعليق عبر الفيس بوك