تردي الوضع الصحي لأسيرين في نفحة

رام الله - صفا

أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين فادي عبيدات، بتدهور الأوضاع الصحية لأسيرين في نفحة، بسبب ما يتعرضون له من مماطلة واهمال طبي مستمر في تقديم العلاجات اللازمة لهم.

وذكر عبيدات في بيان وصل وكالة "صفا" الاثنين، أن الأسير ماجد جراد (34 عاما) من طولكرم والمحكوم بالسجن 30 عاما منذ العام 2002، يعاني من التهابات حادة في الجلد أطيب بها في سجن أو هيلكدار عام 2004.

 

وأوضح أن الالتهابات تنتشر في معظم أنحاء جسده وتتزايد باستمرار، وتسبب حكة والم للأسير، وأن إدارة السجون لا تعطيه العلاج اللازم بزعم أنه مكلف وباهظ الثمن.

 

وقال إن الأسير سامر أحمد مطر (32) عاما، من إذنا الخليل، والمحكوم بالسجن 13 عاما منذ العام 2014، يعاني من تشنجات وارتعاشات وحالة من التوتر العصبي قبل الاعتقال، وازدادت حدتها بعد اعتقاله، كما يعاني الأسير من ضعف في عضلة القلب والقولون العصبي، ولا يعطى سوى المسكنات.

 

يذكر أن هيئة الأسرى، تبعث برسائل عديدة وبشكل متواصل الى كافة المؤسسات الحقوقية والصليب الأحمر الدولي للتدخل والزام إدارة سجون الاحتلال بتقديم العلاجات اللازمة لمئات الأسرى المرضى في مختلف السجون.

/ تعليق عبر الفيس بوك