رصدها اتحاد الاذاعات والتلفزيونات

36 انتهاكًا إسرائيليًا بحق الصحفيين في نوفمبر

غزة - صفا

رصد اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الفلسطينية أكثر من (36) انتهاكًا إسرائيليًا بحق الصحفيين في شهر نوفمبر الماضي.

وتمثلت بالاعتداء المباشر بغرض إيقاع أكبر ضرر بهم، كإطلاق الرصاص الحي والمعدني والضرب والاعتقال، وإغلاق إذاعات محلية وسرقة معداتها، وإنذارات أخرى، إضافة لعشرات الانتهاكات جرّاء الاستهداف بالغاز والقنابل الصوتية، ومنع الطواقم من العمل، والاحتجاز والمنع من التغطية الإخبارية بحقهم وغيرها.

وحسب الاتحاد فقد توزعت الاعتداءات الإسرائيلية بحق الصحفيين ووسائل الإعلام ما بين إغلاق قوات الاحتلال (3 ) إذاعات وهما إذاعة منبر الحرية، وراديو الخليل، ودريم، وهددت بإغلاق إذاعتين (2) وهما راديو ون، وراديو ناس.

كما اعتقلت قوات الاحتلال ومددت اعتقال 5 صحفيين، فيما أصيب أكثر من 11 مصوراً وصحفياً بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السامة، من بينهم 4 صحفيين من قطاع غزة.

في حين اعتدت قوات الاحتلال ومستوطنوها من خلال الضرب والشتائم ومحاولة الدهس على أكثر من 7 صحفيين، فيما تعرض ثلاثة صحفيين وطواقمهم أثناء التغطية للمضايقات، وداهمت منازل 3 صحفيين.

/ تعليق عبر الفيس بوك