"شعب واحد ودم واحد" حملة بغزة للتبرع بالدم لجرحى الضفة

غزة - صفا

نظمت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية بغزة الثلاثاء حملة للتبرع بالدم لجرحى الانتفاضة دعماً وإسناداً لصمودهم في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وقال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب وليد العوض في كلمة ممثلة عن الفصائل إن حملة التبرع "شعب واحد ودم واحد" أطلقتها الفصائل بالتعاون مع جمعية بنك الدم المركزي بغزة لتؤكد مشاركة الشعب الفلسطيني إخوانهم بالضفة المحتلة في كفاحهم ونضالهم ضد الاحتلال، ودعماً لانتفاضة القدس.

وأضاف "الدم الفلسطيني يتجلى اليوم ويتحد رغم الحواجز والحصار بين والضفة وغزة لتعزيز ميادين المواجهة ضد الاحتلال ودعم أبنائنا الجرحى بدمائنا وأغلى ما نملك".

 وأوضح عوض أن تعزيز الوحدة الفلسطينية يكمن بتنفيذ قرارات المجلس المركزي الفلسطيني ووقف السلطة الفلسطينية للتنسيق الأمني مع الاحتلال وإلغاء جميع الاتفاقيات المترتبة على عملية "أوسلو".

واحتشد أمام جمعية بنك الدم بغزة العشرات من المواطنين وممثلين عن الفصائل للتبرع بالدم، وسط شعارات وهتافات داعمة للانتفاضة.

ودعا عوض إلى الإسراع لإنهاء الانقسام بين والتوجه لتشكيل حكومة وحدة وطنية تعزز صمود المواطنين وتعمل على حل جميع القضايا العالقة في الضفة وغزة.

وجدد رفض الفصائل بغزة لجميع الضغوطات الامريكية والمحاولات العديدة التي تهدف لوأد الانتفاضة القدس، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني سنواصل كفاحه حتى إنهاء الاحتلال.

وتدخل انتفاضة القدس شهرها الثالث بحصيلة من الشهداء وصلت إلى 109 شهيد بينهم 23 طفلاً وخمسة نساء، فيما تجاوز عدد الجرحى 8 آلاف جريح.

 

/ تعليق عبر الفيس بوك