تصعيد حملات التفتيش والاقتحامات بسجن "نفحة"

رام الله - صفا

صعدت إدارة سجن "نفحة" الإسرائيلي من عمليات التفتيش والاقتحامات الليلة الماضية ضد أسرى السجن، بمساندة قوات خاصة.

وأفاد نادي الأسير الفلسطيني بأن الأسرى قالوا لمحاميته إن إدارة السجن عمدت في الآونة الأخيرة إلى جلب قوات خاصة من خارج السجن للتنكيل بهم.

وأكد النادي في بيان صحفي اليوم الخميس، أن إدارة السجن شرعت بعمليات تخريب وتدمير لمقتنيات الأسرى، علاوة على منعهم من التواصل مع الأقسام الأخرى.  

وأضاف أن أسرى "نفحة" اشتكوا من نقص الأغطية، واستمرار إدارة السجون في منع إدخال الملابس لهم.

وكانت إدارة سجون الاحتلال قد صعدت من هجمتها اتجاه أسرى "نفحة" منذ أواخر شهر تشرين الأول الماضي، وأقدمت على تنقيل أكثر من (400) أسير، وإغلاق عدد من الأقسام بعد ادعائها باكتشاف فتحة في أحد الأقسام

/ تعليق عبر الفيس بوك