حماس تندد بسلوك فتح في صنع أزمة كهرباء غزة

غزة - صفا

 

نددت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" اليوم الأربعاء بسلوك حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" في صنع أزمة كهرباء قطاع غزة ومنع أي حلول لها.

واعتبر القيادي في حماس سامي أبو زهري في بيان أن "‏سلوك قيادة فتح في صنع أزمة الكهرباء ومنع اي حلول لها يفضح الدور الاجرامي لها في خنق غزة والتواطؤ مع الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني ".

وحكمت محكمة بداية غزة قبيل عصر الأربعاء، بإلزام محطة توليد الكهرباء الوحيدة بقطاع غزة بتشغيل مولداتها، وذلك بعد امتناعها عن قبول الوقود المصري المورد لغزة.

وجاء حكم المحكمة بعد رفع مركز حماية لحقوق الإنسان دعوى أمام قاضي الأمور المستعجلة ببداية غزة أحمد الهسي، والذي ألزم الشركة بتشغيل المحطة بالوقود المورد لمكان الشركة طالما توفر وقود.

ورفضت شركة التوليد ظهر اليوم، استقبال أولى كميات الوقود الصناعي المصري بعد دخوله اليوم لغزة عبر معبر رفح البري جنوب قطاع غزة؛ "دون إبداء أي أسباب".

وأرجعت مصادر لوكالة "صفا" رفض الشركة؛ لتعرضها لضغوط من قبل الرئيس محمود عباس؛ وتهديده بفسخ العقد معها في حال استقبلت الوقود؛ كما أعاد المركز الأمر إلى ضغوط سياسية تتعرض لها.

وفتحت السلطات المصرية صباح اليوم، معبر رفح البري جنوب قطاع غزة، لإدخال أولى كميات الوقود الصناعي اللازم لتشغيل محطة توليد الكهرباء الرئيسية بقطاع غزة.

وتأتي شاحنات الوقود المصرية بعد أسبوع تقريبًا من اختتام وفد من حركة حماس يترأسه رئيس مكتبها السياسي في غزة يحيى السنوار لزيارة للعاصمة المصرية القاهرة استمرت 9 أيام.

/ تعليق عبر الفيس بوك