تركوه ينزف

الاحتلال يعدم شابًا ببيت لحم بزعم محاولة الطعن

القدس المحتلة - ترجمة صفا

استشهد شاب بعد ظهر الجمعة برصاص الاحتلال الإسرائيلي على مفرق "غوش عتصيون" إلى الجنوب من بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن.

وذكر موقع "والا" العبري أن فلسطينيًا يحمل "موس كباس" حاول تنفيذ عملية طعن للجنود المتواجدين على المفرق، وذلك قبل استهدافه بالرصاص فأصيب بجراح بليغة، ثم أعلن عن استشهاده.

وأشار الموقع إلى أنه لم يصب أي من الجنود الإسرائيليين.

فيما ذكرت مصادر لوكالة "صفا" أنّ جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص صوب شاب في المكان، وتركوه ينزف، دون تقديم العلاجات الطبية اللازمة له، قبل إغلاق الشارع أمام حركة المركبات الفلسطينية.

وبينت أن الشهيد هو عبد الله علي محمود طقاطقة (24عامًا) من بلدة بيت فجار في بيت لحم.

ويعتبر مفترق عصيون شريان الحياة الواصل بين محافظتي الخليل وبيت لحم ومدينة القدس.

/ تعليق عبر الفيس بوك