لضمان استقرار "إسرائيل"

دعوات بالكنيست لسن قانون يقضي بإعدام منفذي العمليات

القدس المحتلة - ترجمة صفا

دعت نائب رئيس الكنيست "نافا بوكر" لإقرار مشروع قانون يسمح للمحاكم الاسرائيلية بإعدام منفذي العمليات ضد الإسرائيليين.

 

ونقلت القناة "السابعة" العبرية عن "بوكر" الأربعاء شجبها لقاتلي أفراد عائلة المستوطن "فوجيل" قبل ست سنوات، قائلةً إن "منفذي عملية القتل يُقيمون في زنزانة من تصنيف 4 نجوم، ومن يدري؟ فقد يفرج عنهم في صفقةٍ ما ويعودون لقتلنا مجددًا".

 

وقالت: "إن أحداث المسجد الأقصى وقتل شرطيين وقتل ثلاثة مستوطنين طعنًا في حلاميش يستلزم إعدام القتلة".

 

وأضافت: "إن إعدام منفذي العمليات ستوفر ردعًا حقيقيًا وتسهم في القضاء على الإرهاب في إسرائيل".

 

وأشارت نائب الكنيست إلى أن "دولة إسرائيل على المحك ونحن بحاجة إلى اتخاذ كافة الخطوات لوقف التهديدات".

 

وتزعم "إسرائيل" أنها لا تنفذ عقوبة الإعدام منذ عام 1962، على الرغم من حالات الإعدام الميدانية شبه اليومية التي تنفذها بحق فلسطينيين في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

/ تعليق عبر الفيس بوك