الأسير المسن الرجوب يستأنف إضرابه عن الطّعام

الأسير رزق عبد الله الرجوب
الخليل - متابعة صفا

 

أعلن الأسير رزق عبد الله الرجوب يوم الاثنين من مدينة دورا جنوب مدينة الخليل جنوب الضّفة الغربية المحتلة عن استئنافه للإضراب المفتوح عن الطّعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ويأتي استئناف الرجوب (62عامًا) بعد أيام من تحويله للتحقيق بناءً على اتفاق مع جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، وما يُسمى "مصلحة السجون" والذي يقضي بالإفراج عنه إن لم تثبت أيّة تهم ضدّه، لكنّ سلطات الاحتلال مددت اعتقاله الإداري.

وأوضح جاد الله الرجوب شقيق المسن رزق لوكالة "صفا" أنّ النيابة العسكرية في "عوفر" طلبت تمديد اعتقاله الإداري بعد عدم ثبوت أيّة تُهم ضدّه وانتهاء التحقيق معه في سجن عسقلان، قبل إقرار المحكمة للأمر، الذي رفضه الرجوب وقرّر العودة للاعتقال الإداري.

وأشار إلى أنّ هذا الإجراء يعتبر تراجعًا من جانب الاحتلال عن الاتفاق الذي تمّ بين شقيقه وسلطات الاحتلال، وتهديدًا حقيقًا قد يمسّ حياته.

وقضى الرجوب في اعتقاله نحو 23عامًا في الاعتقال، ويعتبر من قيادات الحركة الأسيرة في السجون.

/ تعليق عبر الفيس بوك