التجمع الإعلامي يندد بإغلاق "فيس بوك" صفحة وكالة "صفا"

غزة - صفا

ندد التجمع الإعلامي الفلسطيني بتصاعد الهجمة التي تشنها إدارة "فيس بوك" ضد الصفحات الشخصية والمؤسساتية الفلسطينية، ومن بينها الصفحتان الرسمية والاحتياطية لوكالة الصحافة الفلسطينية "صفا".

وقال التجمع في بيان الثلاثاء: "لا زال موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" يواصل سياسته العدائية ضد المحتوى الفلسطيني في رضوخ واضح لسياسات وإملاءات الاحتلال الإسرائيلي الذي يلاحق النشطاء الفلسطينيين على خلفية آرائهم ومواقفهم السياسية والفكرية ويصدر أحكاما بالسجن بحقهم".

واعتبر أن ذلك يأتي في سياق حالة "التغوّل" التي تمارسها "فيس بوك" على المحتوى الفلسطيني، كما يأتي ترجمة فعلية لما تم الاتفاق عليه بين إدارة "فيس بوك" وسلطات الاحتلال الإسرائيلي والقاضي بمراقبة المحتوى الفلسطيني وتقييد حرية النشر والتعبير، حيث اعترف "فيس بوك" مؤخرا بأنه استجاب لـ90% من الطلبات الإسرائيلية بحذف منشورات وحسابات فلسطينية.

كما اعتبر التجمع الإعلامي إغلاق صفحة وكالة "صفا" اعتداءً سافرا على حرية الرأي والتعبير، ومساس بكافة المواثيق والقرارات الدولية التي تكفل للجميع التعبير عن آرائهم بحرية.

وطالب التجمع الإعلامي إدارة "فيس بوك" بوقف هذه السياسة العدائية ضد المحتوى الفلسطيني، وعدم الانجرار وراء المطالب الإسرائيلية التي تسعى دوما إلى فرض مزيد من القيود على الحريات الإعلامية الفلسطينية.

كما طالب التجمع الإعلامي كافة المؤسسات الدولية التي تعنى بالعمل الصحفي والإعلامي إلى التدخل الفوري لدى إدارة "فيس بوك" من أجل وضع حد لهذه الممارسات المنافية لكل معاني وقيم حرية الرأي والتعبير.

/ تعليق عبر الفيس بوك