يجب التصدي له بحزم

"هيئة العلماء": قرار السماح للمستوطنين بالهتاف بالأقصى باطل

القدس المحتلة - صفا

 

قالت هيئة العلماء والدعاة في فلسطين إن ما تداولته وسائل الإعلام حول إعطاء المستوطنين الذين يقتحمون المسجد الأقصى المبارك حق رفع أصواتهم في رحابه بشعار "شعب إسرائيل حيّ"، هو "مثل كرة الثلج التي إذا دحرجت وتم السكوت عليها، فإنها تصبح جبلًا يصعب إزالته".

وطالبت الهيئة في بيان صحفي السبت، بالوقوف بحزم أمام هذا القرار بالذات وغيره من القرارات الجائرة والباطلة، "لأنها قرارات تمس بقدسية المسجد الأقصى وحرمته، ولأنها قرارات باطلة وظالمة تعطي المستوطنين حقًا ليس لهم".

وأضافت أنه يجب منع المستوطنين من دخول المسجد الأقصى قبل كل شيء، مؤكدة أنه لا حق لليهود لا من قريب ولا من بعيد بذرة تراب من المسجد.

واعتبرت الخطوة الإسرائيلية بأنها "عربدة احتلالية، وعربدة للمستوطنين يجب أن تزول"، داعية كل الجهات الإسلامية والعربية لأن تقف بحزم لإبطال هذا القرار ومنعه، مطالبة المسلمين بالرباط والثبات في الأقصى.

/ تعليق عبر الفيس بوك