لجان المقاومة: سياسة السلطة تجاه غزة مخطط لتمرير صفقة القرن

غزة - صفا

 

اعتبرت لجان المقاومة الشعبية أن سياسة السلطة الفلسطينية وحكومتها تُجاه قطاع غزة جزء من مخطط لتمرير "صفقة القرن" التي سيعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترمب خلال الشهور المقبلة.

وأكّدت اللجان، في بيان صحفي وصل وكالة "صفا"، أن السلطة مدعوة لتبرئة نفسها من خلال رفع العقوبات التي فرضتها على قطاع غزة، وتبنى الشراكة الوطنية لمواجهة "صفقة القرن".

وتساءلت اللجان "تحت أي مصوغ وطني تتم معاقبة شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة بحرمانه من كافة حقوقه والتضييق عليه في أبسط مقومات الحياة، وحرمان موظفي السلطة بغزة من رواتبهم، والتنكر لعوائل الشهداء والأسرى, لاسيما ونحن نعيش أجواء شهر رمضان المبارك؟".

وشدّدت على أن ما تمارسه  السلطة وحكومتها ضد غزة "جريمة وطنية لا يقبلها ضمير فلسطيني حر"، داعية إلى وقفها فورًا بلا تأخير.

ودعت اللجان إلى تبني استراتيجية الشراكة الوطنية على قاعدة المقاومة وحفظ الحقوق وصولًا إلى دحر الاحتلال، وفق البيان.

وتفرض السلطة خصومات على رواتب موظفيها بنسبة وصلت بين 30%-50% من قيمة الراتب منذ شهر أبريل 2017، فيما لم تصرف راتب شهر أبريل الماضي حتى اليوم.

/ تعليق عبر الفيس بوك

البث المباشر | المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج