وقفة تضامنية اليوم مع غزة

هيئات مغربية تدعو لتسريع قانون تجريم التطبيع مع "إسرائيل"

طنجة - صفا

جددت هيئات سياسية ومدنية مغربية دعوتها للبرلمان المغربي إلى التسريع بالإصدار الفوري لقانون تجريم التطبيع مع "إسرائيل" بجميع أشكاله ومستوياته.

جاء ذلك في بيان صادر عن تنسيقية الهيئات السياسية والنقابية والجمعيات والمنظمات الشبابية الداعمة للشعب الفلسطيني بمدينة طنجة، في أقصى شمالي البلاد.

وشددت التنسيقية التي تضم أيضًا هيئات حقوقية "على أن التطبيع مع إسرائيل هو تطبيع مع إرهاب الدولة المنظم ومع الاحتلال والإجرام البشع التي تقوم به الآلة المتغطرسة للصهاينة".

وأعلنت " شجبها وإدانتها للقرار المتهور للرئيس الأمريكي ترامب بنقل سفارة دولته إلى مدينة القدس عاصمة فلسطين الأبدية".

واعتبرت أن الخطوة حلقة ضمن المخططات التصفوية للقضية الفلسطينية، واستفزازاً لمشاعر مليار ونصف المليار مسلم.

وشددت على "دعمها اللا مشروط لمسيرة العودة الكبرى التي يقودها أبناء الشعب الفلسطيني البطل بصدور عارية أمام غطرسة الكيان الإسرائيلي بدعم من ترمب".

ودعا البيان سكان طنجة إلى المشاركة المكثفة في الوقفة التضامنية التي دعت إليها اليوم الأحد الساعة العاشرة.

/ تعليق عبر الفيس بوك