حركة أمريكية تؤكد تضامنها مع غزة وتدعو لمقاطعة "اسرائيل"

واشنطن - صفا

طالبت حركة "حياة السود مهمة" الأمريكية بوقف التبادل العسكري والتدريبي بين "إسرائيل" والولايات المتحدة، مجددة دعمها لنضال الشعب الفلسطيني في بيان على إثر مسيرات العودة الكبرى في غزة، واستشهاد أكثر من مئة فلسطيني وجرح المئات برصاص القوات الإسرائيلية أثناء تظاهرهم بشكل سلميّ.

وقالت الحركة في بيان صادر عنها، "إنه عندما شاهدنا الهجمات الوحشية على هؤلاء النشطاء الشجعان، والتي استمرت خلال وبعد افتتاح السفارة الأمريكية في القدس، تذكرنا بشكل مؤلم ما يحدث عندما يقرر السود، هنا في الولايات المتحدة، أن يقاوموا".

وأضافت "نعلم أن حكومة الولايات المتحدة ترسل ذات الأسلحة، التي تستخدمها في فيرغسون ومئات المدن في جميع أنحاء البلاد، إلى تل أبيب، كما نعلم أن ضباط الشرطة في الولايات المتحدة يتعلمون أساليب الحرب من قوات الشرطة الإسرائيلية، كما يتلقى الضباط الأمريكيون تدريبات على أساليب القمع والمراقبة والقتل سنوياً".

كما قالت "ندرك أننا مرتبطون بالشعب الفلسطيني من خلال مطلبنا المشترك بالاعتراف والعدالة وتاريخنا الطويل في النزوح والتمييز والعنف، وندين إدانة قاطعة القتل الجماعي للفلسطينيين، والذين كانت جريمتهم الوحيدة هي المقاومة الخلاقة في ظل الاحتلال".

ودعت إلى وضع حد للحصار غير القانوني على غزة الذي سمح بإغلاق الحدود ومحاصرة مليوني إنسان في سجن مفتوح.

وطالبت بوقف إرسال أكثر من 3 مليارات دولار من أموال دافعي الضرائب الأمريكية إلى "إسرائيل" لشراء الأسلحة العسكرية من الشركات الأمريكية التي تستخدم ضد الفلسطينيين.

/ تعليق عبر الفيس بوك