أمسية للشاعر خليل توما بمتحف درويش برام الله

رام الله - صفا

 

أقيمت أمسية شعرية للشاعر خليل توما في متحف محمود درويش بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، مساء اليوم الأربعاء.

وقالت الشاعرة رزان بنورة خلال تقديمها خليل توما، إن لدى خليل تجربة شعرية متنوعة منها ما أخذ طابعا دراميا واجتماعيا أو أخرى ثورية وأخرى احتوت على سرد ومونولوج داخلي، ما أضفى دفقاً شعرياً للقصائد، لكنها جميعا تعكس معاناته الفردية.

وولد خليل توما عام 1945 في بيت جالا، وبدأ مسيرته الشعرية في مرحلة الدراسة الثانوية، ونشر في صحف ومجلات محلية وعربية، ومجلات الحزب الشيوعي الاسرائيلي، والصحافة السرية، وهو أحد مؤسسي اتحاد الكتاب في الأرض المحتلة في أوائل الثمانينيات وعمل لسنوات طويلة في مجال الصحافة المقروءة باللغتين العربية والإنجليزية ويعمل في حقل الترجمة.

وصدرت له مجموعات شعرية منها: "مجموعة النداء"، و"تعالوا جميعا"، و"نجمة فوق بيت لحم"، و"أغنيات الليالي الأخيرة".

/ تعليق عبر الفيس بوك