مستوطِنة تقرر مغادرة "إسرائيل" إلى بلادها عقب تهديدها لانتقادها نتنياهو

القدس المحتلة - صفا

قررت مستوطنة إسرائيلية من سكان مدينة عسقلان المحتلة مغادرة "إسرائيل" نحو جورجيا التي جاءت منها قبل سنوات طويلة.

وقالت رينات عوفر (56 عامًا) لصحيفة "معاريف" العبرية، إنها اتخذت قرارها بعد تعرضها لتهديدات بالقتل وغيرها بعد أن وجهت انتقادات عبر فيسبوك بعد الانتخابات بأيام ضد بنيامين نتنياهو، مطالبةً فيه برفع الحصانة عنه ومحاكمته.

وذكرت المستوطنة وهي شرطية سابقة إلى أنها صوتت لصالح بيني غانتس وقيادة حزبه أزرق - أبيض، مشيرةً إلى ضرورة تغيير نتنياهو.

وبينت أن قرارها بالخروج من "إسرائيل" ليس فقط بسبب التهديدات التي منعتها من الخروج من منزلها والتحريض المتواصل ضدها من قبل المستوطنين، بل جاء بسبب التحريض والكراهية المنتشرة في "إسرائيل" والتي باتت تتجذر بشكل أكبر من السابق.

/ تعليق عبر الفيس بوك