لا فرق بين الحرب العسكرية والاقتصادية

ظريف: كل شيء وارد بظل توتر الأوضاع بالمنطقة

لندن - صفا

 

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن كل شيء وارد في ظل التوتر الذي تشهده المنطقة.

واعتبر الوزير الإيراني في مقابلة مع "التلفزيون العربي" ستبث مساء اليوم الأربعاء أنه "لا فرق بين الحرب العسكرية والاقتصادية، وفي ظروف التوتر كل شيء وارد والمنطقة هي المتضرر الأكبر".

لكنه قال إن طهران لن تسلم لواشنطن بأن "تفرض على شعبنا حربًا من جانب واحد وحتمًا الجميع سيتضرر، والحرب هي حرب".

ورأى أن "هناك ثلاث دول في المنطقة تعتقد أنها تستطيع الحفاظ على أمنها من خلال علاقاتها بالولايات المتحدة"، قبل أن يجزم بأن هذه الدول "مخطئة".

/ تعليق عبر الفيس بوك