البرازيل تمنح أكاديميًا فلسطينيًا الدكتوراه الفخرية

برازيليا - صفا

منح المركز الأكاديمي البرازيلي للأبحاث العلمية، الأستاذ الدكتور أسامة أبو نحل، أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بجامعة الأزهر في قطاع غزة، درجة الدكتوراه الفخرية في التربية؛ تقديرًا لجهوده في التعليم.

وأبلغ المركز الأكاديمي أبو نحل بإقامة احتفال رسمي في ذكرى تأسيس المؤسسة، سيتم خلاله تسليمه النسخة الأصلية من الدرجة التي حصل عليها.

ويتسنّى للحاصل على هذه الدرجة أن يتقدم بطلب للحصول على الجنسية البرازيلية؛ عرفانًا من سلطات البلاد بأولوية البحث العلمي وأهمية الاستثمار فيه.

وعبّر أبو نحل عن سعادته وهو يحصل على هذه الدرجة، كونها جاءت تقديرًا لأهمية أبحاثه التي أجراها وترجم المركز بعضها إلى اللغة البرتغالية، وهي اللغة المتداولة في البرازيل.

وقال الأكاديمي الفلسطيني: "تغمرني سعادة لا توصف وأنا أسمع أن أبحاثي وصلت إلى البرازيل، وتمت ترجمتها للغات أخرى"، مضيفاً "إنها لحظات فخر وعزة، أن تسمع بأن أعمالك تداولها الملايين".

ونوه إلى أن الدول التي تطمح إلى التقدم والريادة هي التي تولي البحث العلمي اهتمامًا وتقدر قيمة العلم والعلماء.

وأعرب أبو نحل عن أسفه وهو يرى واقع البحث العلمي في الدول العربية، مؤكدًا أن ذلك من الأسباب الرئيسية التي تحول دون نهوض الأمة.

كما أعرب الأستاذ الدكتور بجامعة الأزهر في مدينة غزة عن أمله في أن تولي الحكومة الفلسطينية أهمية للاستثمار في قطاع التعليم والبحث العلمي، ولاسيما وأن هنالك وزارة منفصلة تُعنى بشؤون التعليم العالي والبحث العلمي ضمن توليفتها الجديدة.

/ تعليق عبر الفيس بوك