العاهل الأردني يدعو لرفض الإجراءات الإسرائيلية أحادية الجانب

عمان - صفا

 

أكد الملك عبد الله الثاني أهمية تكاتف الجهود الدولية إزاء رفض كل الإجراءات أحادية الجانب التي من شأنها تقويض حل الدولتين باعتباره الحل الوحيد للصراع، والذي تقوم بمقتضاه الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها "القدس الشرقية"، وتعيش بأمن وسلام إلى جانب "إسرائيل".

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين.

وشدد الملك الأردني على أهمية توحيد المواقف الدولية حول حل الدولتين، وثمن موقف فرنسا والاتحاد الأوروبي الداعم لهذا الحل.

وبحسب بيان للديوان الملكي الأردني، فإن المباحثات الهاتفية بين العاهل الأردني والرئيس الفرنسي سملت سبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات.

/ تعليق عبر الفيس بوك