40 ألف مصل يدون صلاة الجمعة في الأقصى

القدس المحتلة - صفا

أدى عشرات آلاف المصلين صلاة ظهر اليوم الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، بمدينة القدس المحتلة وسط انتشار لقوات الاحتلال في محيطه وعند بواباته.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية أن 40 ألف مصل أدوا صلاة ظهر الجمعة بالمسجد الأقصى، من القدس والضفة الغربية والداخل الفلسطيني والدول العربية.

 

وأشاد خطيب الأقصى مفتي القدس الشيخ محمد حسين بصمود الشعب الفلسطيني بقوله:" عجز الاحتلال ان يكسر ارادة الصامدين والمرابطين بكل ممارساته وبرامجه الممنهجة لتهويد هذه الديار، وعلى وجه الخصوص ملاحقة أبناء شعبنا في المدينة المقدسة، قلب فلسطين النابض وجوهرة عزه".

 

وأضاف "رفض شعبنا كل الاجراءات التي تستهدف المقدسات والمؤسسات، وكان آخرها اغلاق مكتب تلفزيون فلسطين بالقدس، ومكتب التربية والتعليم في القدس، واستهداف المركز الصحي العربي في المدينة".

 

ولفت الشيخ حسين إلى استهداف الاحتلال الصحفيين، منهم معاذ عمارنة الذي فقد عينه اليسرى جراء عدوانه الغاشم عليه.

 

وأكد على أن البلاء في هذه الارض من مؤامرات، لن تغير من الحقيقة شيء، فالأرض ستبقى اسلامية رغم الوعود الزائلة كوعد بلفور ووعد ترمب.

 

وأشار إلى ممارسات الاحتلال في تهويد القدس من خلال فرض المناهج الاسرائيلية، مؤكدا انه لا شرعية للاحتلال ولا يجوز العبث في حياة المواطنين.

 

ودعا المفتي في الخطبة الثانية أبناء شعبنا إلى إنهاء الانقسام وتوحيد الصفوف ضد مخططات الاحتلال، التي تستهدف كل شيء،

 

وقال: إن "الاعتصام بحبل الله وعدم التفرق، ستسقط كل المؤامرات التي تستهدف رباطنا وثباتنا على هذه الارض، وإذا اغلقت المؤسسات فكل بيوتنا مؤسسات".

/ تعليق عبر الفيس بوك