حماس: ندعو أهل الضفة لوضع حد لتغول المستوطنين

إحدى المركبات التي أحرقها المستوطنون فجرا بالضفة الغربية المحتلة
​رام الله - صفا

دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) يوم الجمعة الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة لوضع حد لتغول المستوطنين وجيش الاحتلال.

وفجر اليوم صعد المستوطنون من اعتداءاتهم على الفلسطينيين في الضفة حيث أحرقوا عدة مركبات وأعطبوا عشرات في اعتداءات مختلفة طالت عدة قرى في نابلس وسلفيت شمال الضفة.

وقال الناطق باسم حماس فوزي برهوم في بيان صحفي تلقت وكالة "صفا" نسخة عنه: "ندعو أهلنا في الضفة وشبابها ورجالها الميامين وقوى المقاومة إلى التصدي لكل أشكال العدوان، والعمل بكل قوة لوضع حد لهذا التغول الصهيوني عليهم وعلى ممتلكاتهم مهما بلغت التضحيات، فهذا واجب ديني ووطني على الجميع".

وأوضح أن مهاجمة المستوطنين بيوت الفلسطينيين الآمنين في قرى الضفة الغربية، وخط شعارات عنصرية على جدرانها وحرق مركباتهم ومزارعهم يعكس حالة التطرف الخطيرة التي وصل إليها المجتمع الإسرائيلي الناتجة عن السياسات العنصرية لقيادتهم وحكوماتهم، والصمت الإقليمي والدولي على هذه الجرائم الانتهاكات.

ونبه برهوم إلى أن استمرار هذه الاعتداءات والهجمات، والإضرار بالممتلكات التي تجري في الضفة، إضافة إلى قتل الشباب والفتيات على الحواجز يتطلب من السلطة الفلسطينية اتخاذ خطوات وطنية حازمة ومسؤولة لحماية أهلنا هناك، وقطع كل أشكال التنسيق والتعاون مع العدو، وإطلاق العنان للمقاومة للدفاع عنهم وحماية مصالحهم، والتصدي للاحتلال وجنوده وقطعان المستوطنين.

/ تعليق عبر الفيس بوك