رفضاً لعمليات القمع المستمرة بحقهم منذ أكثر من شهر

أسرى عسقلان يشرعون بإضراب مفتوح عن الطعام

سجون الاحتلال - صفا

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، بأن أسرى سجن عسقلان والبالغ عددهم (40) أسيرًا سيشرعون غدا الأربعاء بإضراب مفتوح عن الطعام؛ احتجاجًا على اعتداءات مصلحة السجون الإسرائيلية عليهم، والسياسة الوحشية القمعية بحقهم والمتواصلة منذ أكثر من شهر.

وأكّد الأسرى في سجن "عسقلان" أول من أمس أنهم وجدوا وضع السجن كارثي ومأساوي، بعد عودتهم إليه من سجن "نفحه"، إثر قمعهم ونقلهم بتاريخ 22/10/2019 من السجن الى قسم العزل رقم 3 في سجن نفحة بظروف قاسية.

وروى الأسرى لمحامي الهيئة، أنهم وبعد عودتهم للسجن أول من أمس وجدوا المصاحف ممزّقة وملقاة على الأرض، وكذلك جميع مقتنياتهم وملابسهم محطّمة وملقاة في السّاحة منذ شهر، فيما وجدوا كتابات مسيئة للدّين الإسلامي وللأسرى خطّها سجناء إسرائيليون كانوا قد قبعوا في السّجن خلال تلك الفترة.

وبينت الهيئة أن إدارة السجن هددت الأسرى بنقلهم من قسم 3 الى قسم المعبار رقم 12 السيئ والذي لا يصلح للحياة الآدمية، ويعتبر مكانا للتنقلات ويدخله سجناء جنائيون إسرائيليون.

ولفتت هيئة الأسرى إلى أن العقوبات التي تفرضها إدارة سجن "عسقلان" على الأسرى ما زالت مستمرّة، إذ قامت بنقل تسعة أسرى إلى سجون مختلفة، وهم: زياد بزار، أمين زياد، عيسى جبارين وباسم النعسان إلى "النقب"، وكل من: محمد ناجي، شريف ناجي وطالب مخامرة إلى "جلبوع"، وإياد المهلوس إلى "هداريم"، أحمد الصوفي إلى "نفحة".

/ تعليق عبر الفيس بوك