حزب ليبرمان يعد بـ"قرارات مصيرية" نهاية الأسبوع

القدس المحتلة - ترجمة صفا

 

ذكرت القناة "12" العبرية ظهر يوم الأربعاء أن الحالة السياسية والحزبية الإسرائيلية دخلت في نفق مظلم وذلك مع قرب انتهاء مهلة تشكيل الحكومة التي تبقى لها 8 أيام.

وبينت القناة أن حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يتزعمه أفيغدور ليبرمان أعلن اليوم أنه سيتخذ قرارًا وصف بالمصيري نهاية الأسبوع الحالي، حيث يعتقد بأن الحديث يدور عن موافقة ليبرمان على الدخول في حكومة يمينية ضيقة بزعامة رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي بنيامين نتنياهو.

في حين، قلل محللون إسرائيليون في فرص نجاح جهود تشكيل الحكومة، مشيرين إلى أن العقبات كثيرة وأن الوقت ينفذ.

كما يأتي ذلك بعد اللقاء الذي جمع بين نتنياهو وزعيم تحالف أبيض-أزرق بيني غانتس الليلة الماضية كمحاولة أخيرة لتشكيل حكومة وحدة ، حيث تشير الأنباء إلى فشل اللقاء.

ولفتت القناة إلى أنه وفي حال فشل التوصل الى صيغة تفاهم حول تشكيل الحكومة فسيتم الدعوة لانتخابات جديدة نهاية الأسبوع المقبل بعد انقضاء المهلة المحددة والتي تنتهي الأربعاء المقبل.

/ تعليق عبر الفيس بوك