"الإعلام" تدعو وزراء الإعلام العرب لنصرة صحافيي القدس

القدس المحتلة - صفا

دعت وزارة الإعلام مندوبي الدول الأعضاء في الجامعة العربية، ووزراء الإعلام العرب، ورئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب لاتخاذ خطوات عاجلة عقب اعتقال الاحتلال لطاقم مكتب تلفزيون فلسطين في القدس.

وقال وكيل الوزارة يوسف المحمود إن الرسالة تضمنت الدعوة الى توجيه خطاب عاجل للرئاسة الحالية لمجلس الأمن الدولي تطالب بتنفيذ قرار المجلس (2222) الداعي لتوفير حماية للصحافيين، وضمان عدم إفلات المعتدين عليهم من العقاب.

وأكد المحمود، دعوة وزراء الإعلام في الدول العربية لإطلاق حملة تضامن في المنابر العربية الرسمية الخميس المقبل مع الإعلام الفلسطيني في العاصمة المحتلة، وكل الأصوات الحرة فيها، التي تتعرض لإرهاب يومي متصاعد؛ للانفراد برواية حافلة بالزيف والتضليل والادعاء، والتشويش على الحقيقة، وهو ما يؤكده قرار الاحتلال منع عمل تلفزيون فلسطين في القدس.

وأوضح وكيل الوزارة، أن اليوم المشار اليه يخصص لموجات مفتوحة في القنوات العربية الرسمية لدعم المؤسسات الإعلامية المقدسية، وبخاصة تلفزيون فلسطين، وتسليط الضوء على ما تتعرض له المدينة من عدوان مفتوح يطال البشر والحجر والشجر، ويستهدف المقدسات، ويسعى لأسرلتها.

وأضاف أن الرسالة تتضمن ايضاً دعوة مجلس وزراء الإعلام العرب إلى تحريك دعوى قضائية عاجلة ضد الاحتلال في المحافل الأممية ذات الصلة؛ لحماية الإعلام الفلسطيني، وبخاصة في عاصمتنا المحتلة.

/ تعليق عبر الفيس بوك