حكومة الوفاق تعلن إسقاط مقاتلة تابعة لحفتر وأسر قائدها

طرابلس - صفا

أعلنت عملية بركان الغضب التي أطلقتها الحكومة الليبية اليوم السبت إسقاط مقاتلة حربية تابعة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر جنوبي العاصمة طرابلس، وأسر قائدها.

وقالت في بيان عبر حسابها الرسمي على فيسبوك، إن المقاتلة التي تم إسقاطها من نوع ميغ 23، وتمت إصابتها في سماء محور اليرموك، وسقطت جنوب مدينة الزاوية.

وأضاف البيان أنها ألقت القبض على الطيار إثر هبوطه من الطائرة بمظلة، فيما لم يصدر تعليق من قوات حفتر على نبأ إسقاط المقاتلة.

وفي السياق، تجددت لليوم الثاني على التوالي، اشتباكات بين قوات بركان الغضب وقوات حفتر في محور الخلاطات جنوبي طرابلس.

وأرسلت قوات بركان الغضب تعزيزات عسكرية كبيرة إلى محوري الخلاطات واليرموك، لصد أية هجمات لقوات حفتر.

يذكر أن حكومة الوفاق الوطني أطلقت، عملية بركان الغضب لمواجهة هجوم تشنه قوات حفتر على طرابلس منذ أبريل/نيسان الماضي.

ومنذ عام 2011، يعاني البلد الغني بالنفط من صراع على الشرعية والسلطة، يتركز حاليا بين حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، وقوات حفتر.

/ تعليق عبر الفيس بوك