الاحتلال يعتقل 11 مواطنًا بالضفة

الضفة المحتلة - صفا

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الثلاثاء، حملة مداهمات واعتقالات في مناطق مختلفة من الضفة الغربية المحتلة.

وأعلن الناطق باسم جيش الاحتلال أن قواته اعتقلت 11 فلسطينياً بزعم أنهم من "المطلوبين"، وجرى تحويلهم إلى مراكز التحقيق المختلفة.

واقتحمت قوات الاحتلال عدة أحياء بمدينة البيرة وسط الضفة وسط اندلاع مواجهات مع الشبان.

وداهمت قوات الاحتلال المنطقة الشرقية من المدينة كما داهمت المنطقة الصناعية منها، فيما اقتحم الاحتلال حي سطح مرحبا وسط اندلاع مواجهات.

ورشق عشرات الشبان قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة فيما أطلق الاحتلال القنابل الصوتية والغازية وطارد الشبان لاعتقالهم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال شابين من جنين لدى مرورهما على حاجز عسكري ونقلتهما إلى جهة مجهولة.

وقالت مصادر محلية إن جنود الاحتلال اعتقلوا الشابين سعيد ناصر جرار ومثقال محمد حمدان على حاجز مفاجئ  على شارع جنين نابلس.

وأشارت إلى أن الجنود فتشوا المركبات والمواطنين.

وفي ذات السياق، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان في قرية دير أبو مشعل غربا عقب اقتحام منازلهم وهم: الشاب محمد بزروقة، محمد خميس ورمزي إبراهيم ونقلتهم إلى المنطقة الشمالية من القرية ومنها إلى جهة مجهولة.

كما داهمت قوات الاحتلال منازل في قرية المغير شمال رام الله وفتشتها وحققت مع ساكنيها، إلى جانب اقتحام منزل الأسير المحرر محمد خليل سرور في بلدة نعلين غربا وفتشته للمرة الرابعة خلال شهرين.

وفي مدينة بيت لحم، اعتقلت قوّات الاحتلال الشّاب مجاهد جمال الوحش من قرية زعترة شرقاً، وعادل حجازي من المدينة.

كما اقتحمت قوّات الاحتلال عدداً من منازل المواطنين والأسرى المحررين في الخليل، عرف من بينها منزل الأسير المحرر سمير الشلش في بيت عوا وصهيب أبو جارور من بني نعيم.

/ تعليق عبر الفيس بوك