البرغوثي: قرار تغذية الأسير زهران قسريًا خطر حقيقي على حياته

رام الله - صفا

قال الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي إن قرار مستشفى "كابلان" الإسرائيلي بموافقة سلطات الاحتلال الإسرائيلي على تغذية الأسير المضرب أحمد زهران قسريًا يمكن أن يشكل خطرًا حقيقيًا على حياته، ويمثل خرقًا صارخًا لحقوق الإنسان.

وأضاف البرغوثي في تصريح صحفي الاثنين أن عددًا من الأسرى المضربين عن الطعام استشهدوا في السابق نتيجة تغذيتهم قسريًا، ما أدى إلى إصابتهم بالتهابات خطيرة في الرئة والى استشهادهم.

وتابع "لو كانت سلطات الاحتلال حريصة حقًا على حياة الأسير زهران لألغت قرار اعتقاله الإداري غير القانوني وأفرجت عنه، لكنها تحاول كسر إرادته ومقاومته الاعتقال الإداري غير القانوني بكل المقاييس".

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الاثنين قالت إن أطباء الاحتلال في مستشفى "كابلان" أكّدوا بأن هناك خطر على الوضع الصّحي للأسير المضرب عن الطّعام لليوم (113) على التوالي أحمد زهران.

وأضافت أنّ اللجنة الطبية بالمستشفى منحتهم الصّلاحية الكاملة لإخضاعه للعلاج القسري في حال وجود خطر حقيقي على حياته.

/ تعليق عبر الفيس بوك