الاحتلال يرفض الإفراج عن الأسير أبو جزر رغم انتهاء محكوميته

رفح - خاص صفا

أبلغت ما تسمى بمصلحة السجون الإسرائيلية، مساء الإثنين، عائلة الأسير علاء أبو جزر (43عامًا)، من محافظة رفح جنوبي قطاع غزة، رفضها الإفراج عنه؛ رغم انتهاء محكوميته.

وحكم الاحتلال على الأسير أبو جزر بالسجن (17عامًا)، تنتهي يوم غد الثلاثاء 14يناير/كانون ثان 2020.

وعبر محمد أبو جزر، شقيق الأسير علاء، لمراسل "صفا" عن صدمته بالخبر؛ معبرًا عن استهجانه لهذه الخطوة غير المبررة والمفاجئة.

وقال أبو جزر: "بعد قهر وظلم لسنوات طويلة، وحرمانه من الزيارة ورؤية طفلته الوحيدة اليتيمة جمانة، من حق أسرته أن تفرح باستقباله، ويعود لأهله، بعد انتهاء حكمه الظالم والمُجحف".

وأضاف أن "العائلة أتمَّت الاستعداد بالكامل لاستقباله، لكن للأسف بعد هذا الخبر الصادم، قررنا تحويل سرادق الاستقبال لخيمة اعتصام مفتوحة، مع كل القوى والفصائل وجماهير الشعب الفلسطيني؛ لحين الافراج عنه".

وأعتبر أبو جزر هذا القرار، بالمتناقض مع كافة الأعراف والقوانين؛ مناشدًا بتدخل فوري وعاجل من كافة الجهات للإفراج عن شقيقه في أسرع وقت.

/ تعليق عبر الفيس بوك