بينيت للمؤسسة الأمنية: أخرجوا الإيرانيين من سوريا

القدس المحتلة - صفا

أصدر وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت تعليماته للمؤسسة العسكرية بضرورة العمل على إخراج الإيرانيين من سوريا.

ونقلت القناة السابعة العبرية ظهر الأربعاء، أن بينيت ما يزال مستمرًا في تصدير تصريحاته السابقة بأنه من الواجب على الجيش الإسرائيلي إخراج الإيرانيين من سوريا، إذ ادعى أن عددهم يقدر بـ 800 إيرانيًا. 

وأوردت أن وكالة الأنباء السورية "سانا" قد أعلنت مساء أمس، عن تصدي الدفاعات الجوية السورية لعدوان استهدف مطار التيفور العسكري فريف حمص الشرقي.

يشار إلى أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت 4 صواريخ من أصل 6 صواريخ حاولت استهداف قاعدة التيفور، في وقت كشف مصادر أن "العدوان على قاعدة التيفور تم بصواريخ أطلقتها طائرات إسرائيلية من سماء منطقة التنف قرب الحدود السورية العراقية الأردنية".

وأفادت القناة بأن بينيت نقل رسالته إلى المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينيت"، والتي أيدتها المؤسسة العسكرية أيضا، بأن بلادهم مصرة على إخراج الإيرانيين من سوريا. 

ونوهت إلى تقدير الموقف السنوي الصادر عن شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان" أمس من أن "سوريا ستظل أرضا خصبة للقتال عبر الحدود. وستواصل تركيا احتلال الأراضي وستواصل روسيا تعزيز وجودها في سوريا".

وأشارت التقديرات الاستخباراتية الإسرائيلية إلى أنه "سيُطلب من حكومة الرئيس بشار الأسد خلال السنة الجارية اتخاذ قرار بشأن الوجود الإيراني في بلاده".

/ تعليق عبر الفيس بوك