دعا "فاو" والصليب الأحمر للتدخل

مركز حقوقي يطالب بوقف استهداف الاحتلال لأراضي المزارعين بغزة

غزة - صفا

 

دعا مركز حقوقي يوم الأحد منظمة الأغذية والزراعة بالأمم المتحدة "فاو" والصليب الأحم الدولي إلى الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف استهدافه لأراضي المزارعين ومحاصيلهم وصحتهم شرقي محافظات قطاع غزة.

وأدان مركز الإنسان للديمقراطية والحقوق، في بيان وصل "صفا"، قيام قوات الاحتلال خلال الأسبوع المنصرم برشّ الأراضي الزراعية الواقعة شرقي قطاع غزة بالمواد الكيماوية بواسطة طائرات؛ ما أدّى إلى حدوث تلف في المحاصيل الموسمية واصفرار أوراقها، إضافة إلى قيام الاحتلال بفتح سدود حجز مياه الأمطار مرتين؛ ما أدّى لغرق ما يقارب 1000دونم زراعي.

وأكّد المركز أنّ الاستهداف الإسرائيلي المتعمّد للأراضي الزراعية يؤثّر على القطاع الاقتصادي؛ ما يشكّل خطرًا على الحق في الحياة، موضحًا أنّ الخسائر تقدّر بنصف مليون دولار.

وبيّن أنّ تعمد الاحتلال استهداف الأراضي الزراعية بالمبيدات الحشرية صباح الأحد بالتزامن مع كون الرياح شرقية غربية كان يهدف لضمان وصول جميع المبيدات إلى أراضي المزارعين ومنازل المواطنين القريبة من المكان.

ونقل بيان المركز الحقوقي عن جهات رسمية بقطاع غزة أنّ الاحتلال استخدام موادًا سامة وقاتلة في رش المبيدات الحشرية؛ ما يشكّل خطرًا على الحق في الحياة.

وأشار إلى أنّ ما أظهرته الإحصائيات من ارتفاع نسبة السرطان في المناطق القريبة من السياج الفاصل دليل على أنّ المبيدات الضارة هي السبب؛ مما يؤثر على المدى البعيد على حياة المواطن وصحته، بصورة تنتهك حقوق الإنسان الأساسية بتوفير بيئة ملاءمة له وحياة كريمة.

وطالب مركز "الإنسان" اللجان المعنية بالتحقيق في جرائم الاحتلال بوقف ما يقوم به من خلال استهداف البيئة والمواطن في قطاع غزة المحاصر، والذي سجّل 70% منه أنّهم يعانون من انعدام الأمن الغذائي، وتعويض المتضررين وضمان عدم تكرارها.

/ تعليق عبر الفيس بوك