الجبير: لن نسمح بـ"حزب الله" جديد في اليمن

الرياض

أكد وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير أن الرياض تعترف بوجود الحوثيين، وأن لهم دورا في اليمن، لكنه استدرك بأنه لن يكون هناك حزب الله جديد هناك، وفق تعبيره.

وأشار الجبير خلال ندوة على هامش منتدى دافوس الاقتصادي إلى أن الوضع في اليمن يتجه نحو حل سياسي بعد الإجراءات التي اتُخذت لبناء الثقة، على حد قوله.

وقال إن هناك تراجعا في العمليات العسكرية باليمن "كإجراء من إجراءات بناء الثقة، وقد باتت هناك إرادة أكثر إيجابية، وسيرت رحلات طبية، وأطلقنا 200 من الأسرى الحوثيين".

واعترف بأنه قد تكون هناك مواجهات عسكرية من حين لآخر، واستدرك "لكننا نسير نحو الحل السياسي".

واتهم الجبير إيران بالتصعيد والتدخل في شؤون عدد من دول الشرق الأوسط، نافيا تراجع دور الولايات المتحدة في المنطقة.

واستشهد الجبير بإرسال واشنطن نحو خمسة آلاف جندي إلى السعودية، التي راهنت عليها وتعاونت معها، وفق ما قال.

وأضاف أن "التصعيد يأتي من الجانب الإيراني، نحن لم نحاول التنمر على إيران ولم نقتل دبلوماسيين إيرانيين مثلما فعلوا معنا، لا شيء يمكن تخفيضه أصلا".

وكان الجبير اتهم قبل يومين الحوثيين بإطلاق 300 صاروخ و100 طائرة مسيرة تجاه الأراضي السعودية، دون أن يشير للخسائر الناجمة عن ذلك.

جاء ذلك في كلمته أمام لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الأوروبي، على هامش زيارة رسمية يجريها إلى العاصمة البلجيكية بروكسل، وفق وسائل إعلام سعودية من بينها قناة العربية.

وقال الجبير إن "المملكة لم تبدأ الحرب في اليمن، بل الحوثي من قام بذلك"، متهما الجماعة بـ"ارتكاب جرائم بحق الشعب اليمني".

/ تعليق عبر الفيس بوك