الاحتلال يبعد سيدتين ويفرج عن أسير بالقدس

القدس المحتلة - صفا

أبعدت شرطة الاحتلال الإسرائيلي يوم الأربعاء، سيدتين من الداخل الفلسطيني المحتل، عن المسجد الأقصى المبارك لمدة 4 أشهر.

وسلمت شرطة الاحتلال في مركز القشلة ناهدة أبو شقرة، وسماح محاميد قرارًا يقضي بابعادهن، عن المسجد الأقصى لمدة 4 أشهر.

وتواصل شرطة الاحتلال سياسة الابعاد بحق النساء لليوم الثاني على التوالي، إذ أبعدت أمس 4 نساء من القدس والداخل الفلسطيني عن الأقصى لمدة تراوحت بين 3 إلى 6 اشهر.

من جهة أخرى، أفرجت سلطات الاحتلال اليوم عن القاصر محمد بيتوني (17عامًا) من قرية العيسوية، بعد أن أمضى 14 شهرًا في الأسر.

وكان في استقبال البيتوني أمام سجن الدامون والده واشقائه وأصدقائه، علمًا أنه اعتقل بتهمة رشق الحجارة نحو قوات الاحتلال داخل قرية العيسوية.

/ تعليق عبر الفيس بوك