مصادر تركية: اللقاء المقبل مع روسيا آخر فرصة للدبلوماسية حول إدلب

أنقرة - صفا

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو يوم السبت أن بلاده ترغب في حل الخلافات مع روسيا بشأن منطقة إدلب بشمال غرب سورية من خلال الدبلوماسية، لكنها ستتخذ خطوات أخرى إذا دعت الضرورة.

وجاءت تصريحات أوغلو قبيل توجه الوفد التركي إلى موسكو بعد غد الاثنين لبحث الملف.

وأضاف أوغلو في تصريحات للصحافيين خلال مشاركته في مؤتمر ميونخ للأمن أن وفدا تركيا سيتوجه إلى موسكو يوم الاثنين لإجراء محادثات بشأن إدلب، حيث سيجتمع أيضا مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في وقت لاحق اليوم السبت.

وبعد فشل اجتماعين بين تركيا وروسيا في إسطنبول، خلال الأيام القليلة الماضية، أكد وزير خارجية تركيا مولود جاووش أوغلو الأربعاء أنّ وفداً من بلاده سيزور موسكو خلال الأيام المقبلة، لبحث الصراع المتصاعد في محافظة إدلب.

واعتبرت مصادر مطلعة في وزارة الخارجية التركية بحديث لـ"العربي الجديد" تعليقاً على زيارة الوفد التركي المرتقبة أنّ "الفرصة الآن هي الأخيرة للدبلوماسية، وبعدها إذا لم تنجح الجهود بحصول تركيا على ما تطلبه من روسيا، خاصة بعد إيفاد وفد رفيع المستوى إلى موسكو يضم كلًا من وزير الخارجية مولود جاووش أوغلو، ووزير الدفاع خلوصي آكار.

ونبهت إلى أن "أصعب الخيارات وآخرها أي الحرب ستكون الخيار الوحيد لدى أنقرة، حيث إن أي عملية مقبلة قد تصل إلى أبعد من حدود محافظة إدلب".

/ تعليق عبر الفيس بوك