"عملية تُجرى أول مرة"

استئصال ورم حميد بتقنية "التصوير الطبقي" بمستشفى شهداء الأقصى

غزة - صفا

 

قالت وزارة الصحة في غزة يوم الأحد إن الطاقم الطبي بقسم جراحة العظام في مستشفى شهداء الأقصى بدير البلح وسط قطاع غزة "نجح بإجراء عملية نوعية" لشاب (18 عامًا)، وصل إلى المستشفى بعد معاناته الشديدة من آلام في الفخذ الأيمن منذ سنوات.

وأوضح استشاري ورئيس قسم جراحة العظام بمستشفى شهداء الأقصى الطبيب أيمن حرب أنه "وبعد إجراء الصورة المقطعية للمريض تبين وجود ورم حميد لا يتجاوز نصف سم في عظمة الفخذ الأيمن، وهو الذي سبب له تلك الآلام".

وقال: "تم استئصال الورم والمريض تحت جهاز التصوير الطبقي (C.T)، حيث تم إجراء فتحة صغيرة لا تتجاوز ٣ ملم وإدخال سيخ رفيع (k-wire) وتحديد مكان الورم واستئصاله، وأعطت نتائج إيجابية جدًا".

وأشار إلى أنه تم تخدير المريض عن طريق التخدير النصفي في قسم التصوير الطبقي بالمستشفى.

وذكر الطبيب حرب أن "المريض بحالة جيدة جدًا، واختفت الأعراض التي كان يعاني منها".

وأضاف "هذه من العمليات النوعية وتجرى لأول مرة في قطاع غزة كونها تجرى بتقنية التصوير الطبقي (C.T) وتحتاج إلى خبرة وكفاءة ودقة عالية في العمل".

وأجريت العملية بمشاركة استشاري التخدير الطبيب جمعة شامية، واستشاري الأشعة والتصوير الطبي الطبيب أحمد شلتوت، وأخصائي جراحة العظام الطبيب صدام صرصور، وأخصائيي التصوير الطبي بالقسم الحكيم علاء رباح والحكيم حسن أبو زاهر.

/ تعليق عبر الفيس بوك