اشتية يبحث مع العمادي تيسير مشاريع قطر في غزة

رام الله - صفا

التقى رئيس الوزراء محمد اشتية الاثنين، رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة السفير القطري محمد العمادي في مكتبه بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وبحث اشتية مع العمادي تيسير مشاريع قطر في غزة، لا سيما مشروع إقامة المستشفى المركزي في محافظة رفح جنوب القطاع، بتكلفة نحو 24 مليون دولار.

وكانت حركة "حماس" قالت قبل أيام إنها اتفقت مع العمادي على تنفيذ عدة مشاريع تخدم أهالي قطاع غزة، منها صرف 12مليون دولار بواقع 100 دولار لـ120 ألف عائلة متعففة، ودعم زواج 500 شاب من غير القادرين على الزواج والمتقدمين بالسن بواقع مليوني دولار، تخصيص مليون دولار لترميم عديد بيوت الفقراء، ومليون دولار لخريجي الجامعات لاستخراج شهاداتهم الجامعية.

وقال إن "الحكومة تقدر كل الدعم للمشروع الذي يخدم أهلنا في رفح".

كما أطلع اشتية، الضيف على جهود الحكومة في قطاع غزة لا سيما في القطاع الصحي، مؤكدًا أنها تقدم كل ما هو ممكن لتخفيف معاناة أبناء شعبنا هناك.

وقال: "إن الحكومة تقدر الجهد القطري في تحسين ظروف معيشة أهلنا بغزة ظل ما يسببه الحصار الإسرائيلي وجرائم الاحتلال وكان آخرها اغتيال الشاب محمد الناعم في خانيونس، والتنكيل بجثته في تجاهل تام للقانون الدولي والإنساني".

ودعا اشتية قطر لدعم جامعة التدريب المهني التي بدأت الحكومة تأسيسها ضمن رؤيتها لإعادة صياغة مخرجات العملية التربوية لتتناغم مع سوق العمل، مؤكدًا أن العمل جارٍ على أن يكون للجامعة فروع في الضفة والقدس وغزة.

 

/ تعليق عبر الفيس بوك