ماذا سيحدث لجسمك إذا بدأت بتناول الشوفان يوميا؟

واشنطن

نظرا لأن اتباع نظام غذائي صحي أمر بالغ الأهمية للصحة عموما فإن جعل دقيق الشوفان عادة يومية يمكن أن يكون اختيارا ذكيا.

وقال موقع "هيلث أند هيومن ريسرتش" الأميركي إن الشوفان يعتبر من الحبوب الكاملة الصحية المثالية، ذلك أنه يوفر تغذية متوازنة للجسم، بالإضافة إلى الألياف والمواد المضادة للأكسدة، ويحتوي أيضا على البروتين والكربوهيدرات والألياف والعديد من الفيتامينات والمعادن.

لكن ماذا يحدث في حال تناولت دقيق الشوفان يوميا؟ تابع القراءة لمعرفة الجواب:

1- جرعة صحية من مضادات الأكسدة

تعتبر مضادات الأكسدة مهمة لأنها تتحد مع الجذور الحرة الضارة في الجسم وتقضي عليها، وهناك العديد من مضادات الأكسدة لكن دقيق الشوفان غني بنوع يسمى متعدد الفينول، بعبارة أخرى إنه يحتوي على نوع من مادة متعدد الفينول تدعى "أفينانثراميد".

ويعتقد أن "أفينانثراميد" تقلل ضغط الدم لأنها تعزز إنتاج أحادي أكسيد النيتروجين المسؤول عن تمدد الأوعية الدموية لتحسين تدفق الدم، وكما هو الحال مع معظم مضادات الأكسدة فإن مركبات الأفينانثراميد لها مفعول مضاد للالتهابات بشكل كبير، وتميل هذه المركبات إلى تقليل الشعور بالحكة.

2- تحسين مستويات الكوليسترول والسكر

أشار الموقع إلى أن تناول الألياف يعد مهما لصحة الجهاز الهضمي عموما، والشوفان يحتوي على كمية كبيرة من نوع خاص من الألياف يسمى "بيتا غلوكان" (beta-glucan)، وهو عبارة عن ألياف قابلة للذوبان بشكل جزئي عند تناول الطعام الذي يخلق طبقة سميكة من الهلام في الأمعاء.

وأثبتت الدراسات أن الاستهلاك المنتظم للبيتا غلوكان يساهم في تخفيض نسبة البروتين الدهني منخفض الكثافة "الكوليسترول الضار"، وكذلك نسبة الكوليسترول في كامل الجسم، ويقلل نسبة السكر في الدم، كما يدعم بيتا غلوكان صحة البكتيريا الجيدة في أمعائك، ناهيك عن أنه يساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول.

3- خسارة الوزن بشكل أفضل

لا وجود لوصفة سحرية تمكنك من فقدان الوزن، ولكن تناول الأطعمة التي تجعلك تشعر بالشبع دون أن تزيد وزنك يمكن أن يساعدك في الوصول إلى هدفك، وهذا أمر سيساعدك عليه الشوفان.

4- تسهيل حركة الأمعاء

تعد الألياف مهمة للغاية في نظامك الغذائي نظرا لأنها تمنع الإصابة بالإمساك، ويرجع الفضل في ذلك إلى نخالة الشوفان غير القابلة للذوبان التي تشكل الطبقة الخارجية للحبوب، وتضيف نخالة الشوفان كميات كبيرة إلى برازك وتحتفظ بالمياه الكافية لتيسير عملية مرورها.

وإذا كنت قد بدأت للتو في إضافة نخالة الشوفان إلى نظامك الغذائي فمن الأفضل زيادة الكمية تدريجيا، ويستغرق الأمر بعض الوقت لتتمكن من التكيف معه، ومن المحتمل أن تناول الكثير منه خلال وجبة واحدة سيسبب لك الإمساك الذي تحاول علاجه.

/ تعليق عبر الفيس بوك