في ظل تفشي كورونا.. كيف تغسل يديك بطريقة وقائية؟

لندن

انتشرت في الإنترنت سلسلة من الصور تبين أهمية غسل اليدين بشكل صحيح في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" حول العالم.

ووفقا لتقرير نشرته صحيفة إندبندنت البريطانية فإن سلسلة الصور المتداولة توضح الفرق بين الغسل العادي لليدين وغسلهما جيدا بالماء والصابون مدة ثلاثين ثانية على الأقل، والذي يكتسي أهمية بالغة في ظل حث المنظمات الصحية الناس على اتخاذ تدابير وقائية أساسية من ضمنها غسل اليدين للحد من انتشار فيروس كورونا الذي يهدد صحة الملايين حول العالم.

ونشرت الممثلة "كريستين بيل" ست صور على حسابها في إنستغرام قالت إنها تلقتها من والدتها تُظهر الفرق بين الأيدي التي تم غسلها جيدا لمدة ثلاثين ثانية كاملة بالماء والصابون وتلك التي لم تغسل بشكل جيد، وفقا لتقرير الصحيفة.

وأظهرت كل صورة من الصور الست -التي التقطت باستخدام زيت معدني يلتقط الجراثيم يدعى غلو جرم- مقدار البكتيريا على يدي السيدة قبل وبعد غسلهما والتي لا ترى إلا تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية.

كما أظهرت الصور المتداولة اليدين في مراحل مختلفة من التنظيف بما في ذلك قبل الغسل وبعد شطفهما ثم بعد غسلهما بالماء فقط مدة ست ثوانٍ فقط والأخيرة بعد غسلهما بالماء والصابون مدة ثلاثين ثانية.

بكتيريا

وكشفت الصور القليلة الأولى عن بقاء كمية من البكتيريا على اليدين رغم غسلهما، كما تظهر فرقا ملحوظا بين نتيجة غسل اليدين مدة 15 ثانية فقط بالماء والصابون وغسلهما مدة ثلاثين ثانية بالماء والصابون أيضا.

وقالت الصحيفة إن المنشور الذي تمت مشاركته على صفحة بيل في إنستغرام حصل على أكثر من 428 ألف إعجاب وتلقى الآلاف من التعليقات من قبل أشخاص معظمهم آباء أعربوا عن نيتهم عرض الصور على أطفالهم.

ووفقا للصحيفة فإن المختصين يحثون على غسل اليدين بطريقة صحيحة تبدأ بصب الماء على اليدين قبل استخدام كمية كافية من الصابون لفركهما.

وتتضمن طريقة غسل اليدين الصحيحة التي ينصح بها أيضا استخدام إحدى اليدين لفرك ظهر الأخرى وتنظيف ما بين الأصابع وفرك راحة اليد بالأصابع.

كما ينصح بغسل اليدين بعد استخدام المرحاض، وقبل وبعد تناول الطعام أو لمسه وعند العطس أو السعال.

/ تعليق عبر الفيس بوك