الاحتلال يحتجز حافلة عند حاجز زعيم شرق القدس

القدس المحتلة - صفا

أوقفت قوات الاحتلال الاسرائيلي يوم الخميس حافلة تعمل على الخط الواصل بين بلدة العيزرية والقدس، عند حاجز زعيم شرق القدس المحتلة، بعدما فحصت هوية مقدسي ملزم بحجر صحي بيتي.

وذكر شهود عيان أنّ قوات الاحتلال احتجزت الحافلة عند حاجز زعيم، وسجّلت أرقام هويات الركاب بمن فيهم السائق، مرجحين أن يتم توقيع جميع المتواجدين بالحافلة على حجر صحي منزلي.

وأشاروا إلى أنّ سلطات الاحتلال بدأت تفرض عقوبات على غير الملتزمين بحجر صحي بيتي، من ضمنها دفع غرامة مالية. 

في السياق، اتّبعت قوات الاحتلال على حاجز مخيم شعفاط شمال شرق القدس المحتلة منذ عدة أيام إجراءات جديدة في تعاملها مع الحافلات والمركبات والركاب العابرين عبر الحاجز.

وأوقف أخصائيون إسرائيليون يرتدون زيًا أبيضًا وكمامات ليلة الأربعاء عددًا من السائقين وأخضعوهم لفحص طبي؛ لمعرفة مدى انتشار فيروس كورونا بالمخيم.

وقام جنود الاحتلال بفحص هويات الركاب من خارج الحافلات، بعد أن كانوا يوميًا يقتحمون الحافلات لإجراء عملية الفحص، كما فحصوا هويات الركاب ممن تقل أعمارهم عن خمسين عامًا عن بعد.

/ تعليق عبر الفيس بوك