قرار إسرائيلي بتقليص أعداد العمال الفلسطينيين بسبب "كورونا"

القدس المحتلة - ترجمة صفا

أصدر وزير جيش الاحتلال "نفتالي بينيت" الليلة قراراً بتقليص أعداد العمال الفلسطينيين المسموح دخولهم للعمل في "إسرائيل" وذلك ضمن مجموعة من الإجراءات للتقليل من فرص انتشار فيروس الكورونا.

وذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية، أنه تقرر مواصلة السماح بدخول العمال الفلسطينيين للعمل فقط في القطاعات الملحة مثل البناء والصحة والزراعة، بينما سيشترط عملهم بتعهد مشغلهم بمبيتهم في "إسرائيل" على مدار شهر الى شهرين متواصلين وسيكون تطبيق هذه الإجراءات ضمن مسئولية المشغل.

كما تقرر أيضاً مواصلة فتح المعابر بين الضفة الغربية و"إسرائيل"، واستمرار إغلاق معبر "ايرز" ومواصلة إدخال البضائع عبر معبر كرم أبو سالم جنوبي قطاع غزة.

وفيما يتعلق بالطوق الأمني المفروض على مدينة بيت لحم فسيتواصل حتى إشعار آخر، كما يتواصل حظر دخول الإسرائيليين لمناطق A+B في الضفة الغربية إلا في حالات خاصة.

أما بخصوص المستوطنات في الضفة الغربية فسيسري عليها القرارات التي اتخذها رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو سابقاً بتعطيل الوظائف العامة عدا الملحة منها بينما ستدخل هذه الخطوات حيز التنفيذ ابتداء من يوم غد الأربعاء.

/ تعليق عبر الفيس بوك