تجديد الاعتقال الإداري للأسير يعقوب حسين للمرة الثالثة

رام الله - صفا

جددت سلطات الاحتلال الثلاثاء الاعتقال الإداري بحق الأسير يعقوب حسين (27 عامًا) من مخيم الجلزون لمدة 4 شهور.

 واعتقل الأسير يعقوب حسين في أبريل 2019 وحول الى الاعتقال الإداري في سجن عسقلان، وبدء التحقيق معه في فبراير 2020، ثم نقل إلى سجن "مجدو".

 ومنذ اعتقاله تعرض الأسير حسين إلى العزل الانفرادي في سجن الرملة لمدة أسبوع، وفي سجن مجدو لمدة (55) يومًا، كما أنه خاض إضرابين عن الطعام رفضاً لعزله.

 والاعتقال الإداري هو اعتقال بدون تهمه أو محاكمة، يعتمد على ملف سري وأدلة سرية لا يمكن للأسير أو محاميه الاطلاع عليها، ويمكن حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية تجديد أمر الاعتقال الإداري مرات غير محدودة، ويستخدمه الاحتلال لسجن مئات الناشطين والقيادات الفلسطينية دون تهمة.

/ تعليق عبر الفيس بوك