وفاة الفنان الفلسطيني عبد الرحمن أبو القاسم في دمشق

دمشق - صفا

توفي في العاصمة السورية دمشق الفنان الفلسطيني الكبير عبد الرحمن أبو القاسم، عن عمر ناهز الـ78 عاما، وبعيدا عن مسقط رأسه صفورية بعد رحلة حافلة بالعطاء، في المسرح والتلفزيون والسينما.

ولد الراحل في قرية صفورية عام 1942 شمال فلسطين، ولم يكمل عامه السادس حتى اكتوى بنيران النكبة التي جعلته لاجئا في لبنان، أولا ثم لينتقل للعيش في سوريا.

وينظر الوسط الفني في سوريا والعالم العربي إليه بوصفه صاحب تاريخ مسرحي عريق واقتراحات وأفكار بناءة في مجال التلفزيون والمسرح.

كانت بداياته الفنية في في المسرح حيث يروي بنفسه عن ذلك بالقول: "بدأت العمل في المسرح المدرسي عام 1954 وتحديداً في مدارس دمشق الابتدائية ومنها إلى الإعداد في مدرسة الصناعة".

المصدر: رؤيا

/ تعليق عبر الفيس بوك