مستخدمًا تغريدة ترمب.. إسرائيلي "ينصب" على ولاية نيويورك

نيويورك - صفا

كشفت صحيفة عبرية النقاب عن وقوع ولاية نيويورك الأمريكية ضحية لعملية نصب بطلها إسرائيلي.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية مساء الخميس، أن نيويورك الأمريكية وقعت ضحية عملية نصب من إسرائيلي، بعدما وقع عقد توريد مئات أجهزة التنفس الصناعي للولاية دون أن يزودها ولو بجهاز واحد.

وأفادت بأن إسرائيليًا يدعى، يارون أورين باينز، عرض نفسه كمهندس يعيش في وادي السيليكون بولاية كاليفورنيا، تمكن من توقيع عقد بقيمة 69.1 مليون دولار مع ولاية نيويورك لتزويدها بـ 1450 جهاز تنفس للمساعدة في علاج مصابي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

واستغل الإسرائيلي تغريدة للرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، حول طلبه شركة جنرال موتورز العملاقة بتصنيع أجهزة التنفس، ليدخل النصاب الإسرائيلي على حساب ترمب، ويكتب معلقا "بإمكاننا توفير أجهزة تنفس للعناية الفائقة، ليتصل أحدكم بنا بشكل عاجل".

واتصلت الولاية بالفعل بالإسرائيلي ودفعت له 69.1 مليون دولار، مقابل توريد 1450 جهاز تنفس، ومع ذلك لم يصل أي جهاز حتى الآن إلى الولاية الأمريكية.

ونقل الموقع الإلكتروني الأمريكي "BuzzFeed News" عن مسؤول رسمي في ولاية نيويورك، أن العقد تم توقيعه بعد تلقي توصية مباشرة من فريق مكافحة كورونا بالبيت الأبيض، لكن بعد حوالي شهر من التوقيع، ألغت الولاية العقد وهي تحاول الآن استرداد الأموال التي دفعتها.

وبحسب الموقع الإلكتروني، أوضح البيت الأبيض في تعليق "لم يتم إخطار فريق مكافحة كورونا بالبيت الأبيض بشأن العقد، ولم يكن ضالعا في الأمر".

/ تعليق عبر الفيس بوك