احتجاج قرب ديوان نتنياهو رفضاً لصفقة تبادل مع حماس

القدس المحتلة - ترجمة صفا

أقدم العشرات من المستوطنين من عائلات قتلى العمليات الفدائية الفلسطينية على نصب خيمة احتجاج الثلاثاء قرب ديوان رئيس وزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس المحتلة، رفضاً لصفقة تبادل للأسرى مع حركة حماس.

وذكرت القناة "السابعة" العبرية أن المتظاهرين طالبوا بعدم الإفراج عن أسرى فلسطينيين "ملطخة أيديهم بدماء الإسرائيليين".

واقترح المتظاهرون استعادة الأسرى الإسرائيليين دون الإفراج عن أسرى فلسطينيين وذلك عبر ممارسة الضغوطات على حركة حماس وقطاع غزة وأن يكون مقابل الإفراج عن جثث الجنود بالإفراج عن جثامين شهداء فلسطينيين فقط.

ودعا أحد المتظاهرين وهو والد جندي قتل بعملية طعن في النقب قبل عامين ويدعى "بوعاز كوكيا" إلى عدم العودة إلى أخطاء الماضي بصفقة شاليط، "حيث عاد بعض الأسرى المفرج عنهم لتنفيذ عمليات قتل فيها عدة مستوطنين وأن تلك الصفقة منحت الفلسطينيين دفعة معنوية للقيام بالمزيد من المعارك لأسر المزيد من الجنود".

يأتي ذلك على خلفية التقارير الأخيرة حول إحداث تقدم في المفاوضات لصفقة تبادل إسرائيلية مع حركة حماس للإفراج عن الأسرى الإسرائيليين في قطاع غزة مقابل الإفراج عن أسرى فلسطينيين.

/ تعليق عبر الفيس بوك