عقب اجتماع لها

"مركزية فتح" تدعو شعبنا للتأهب لمواجهة الاستحقاقات المقبلة

رام الله - صفا

دعت اللجنة المركزية لحركة "فتح" مساء يوم الاثنين، أبناء الشعب الفلسطيني في كل مكان إلى التأهب والاستنفار لمواجهة الاستحقاقات المقبلة.

جاء ذلك عقب اجتماع عقدته مركزية فتح لبحث التطورات السياسية الخطيرة، ونتائج سياسات ومواقف الحكومة الاسرائيلية التدميرية، التي أعلن عنها أمس.

وقالت إنها ناقشت خلال اجتماعها اليوم تفاصيل وكيفية الرد الفلسطيني، الذي سيتم اعتماده في اجتماع قيادة السلطو الفلسطينية غدا.

وشددت على دور "فتح" في تعبئة قطاعات شعبنا ودعم فئاته وبالمقدمة منها قضية الاسرى، مؤكدة حرصها الشديد على حقوقهم وكرامتهم بمواجهة الخطوات الإسرائيلية التي تستهدفهم.

وبينت مركزية فتح أنها تناولت خلال مداولاتها المواقف العربية والدولية المختلفة، مشيدة بموقف العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.

ودعت دول الاتحاد الأوروبي إلى حسم مواقفها بما ينسجم مع واجباتها القانونية والتزاماتها واهدافها السياسية.

وأشارت إلى أنها قررت الاستمرار باجتماعاتها خلال الفترة المقبلة لمتابعة التطورات.

/ تعليق عبر الفيس بوك