"الإعلامي الحكومي" يطالب "الأسوشيتدبرس" بالتراجع عن فصل الصحفي حمد

غزة - صفا

أدان رئيس المكتب الاعلامي الحكومي في غزة سلامة معروف قيام وكالة أسوشيتد برس بفصل الزميل المصور الصحفي إياد حمد، بطريقة مشينة، لا تنم عن أدنى التزام بأخلاقيات المهنة، عبر رسالة وصلته على بريده الإلكتروني مساء أمس الأربعاء.

وعبر معروف في تصريح صحفي اليوم الخميس، عن مساندته الكاملة للزميل الصحفي إياد حمد، والدفاع عن حقه في وجه هذا القرار التعسفي، مجددا الالتزام التام بالدفاع عن قضايا الصحفيين الفلسطينيين.

وثمّن الدور المهني للمصور الصحفي حمد في تغطية الأحداث الميدانية ونشيد بنشاطه الميداني في فضح جرائم ومخططات الاحتلال، ووقوفه بشجاعة مع زملائه الصحفيين الذين تعرضوا لاعتداءات من الاحتلال أو أجهزة السلطة، الأمر الذي تسبب بتعرضه للاعتقال والضرب والإصابة أكثر من مرة.

وقال معروف: "إن ما جرى مع المصور إياد حمد، يعد موقفا مخزيا من وكالة الاسوشيتدبرس ووصمة عار بحق من تسبب في هذا الفصل أياً كان موقعه الوظيفي ومسماه الرسمي".

وذكر أن مبررات قرار الفصل التي ساقتها الوكالة تستوجب الإسراع في تشكيل لجنة تحقيق وطنية لكشف المسئول عن هذه الجريمة ومحاسبتهم وطنيا وقانونيا.

وطالب معروف الوكالة بالتراجع الفوري عن القرار التعسفي بالفصل، لما يشكله من اعتداء واضح على حرية الرأي والتعبير، وعدم تسجيل موقف مهني مخزٍ ضد الصحفيين الفلسطينيين الذين يكفيهم ما يتعرضون له من جرائم الاحتلال.

ودعا كافة الأطر والتجمعات الصحفية للتعبير عن موقف رفض واضح من هذا القرار، ودعم موقف الزميل حمد، وتنظيم الفعاليات المساندة والضاغطة على الوكالة.

/ تعليق عبر الفيس بوك