ائتلاف "الشيخ ياسين" يختتم مشاريع رمضان الخيرية

باريس - صفا

اختتم ائتلاف "الشيخ ياسين" في فرنسا مشاريع رمضان الخيرية في فلسطين، بتكريم ثلة من العاملين في تعليم القران الكريم وتقديم الهدايا على المئات من طلاب علوم القران الكريم.

ورغم جائحة كورونا في فرنسا، إلا أن ائتلاف الشيخ ياسين بذل جهودا كبيرة لإيصال المساعدات إلى آلاف الأسر الفلسطينية، والتي كان لقطاع غزة النصيب الأكبر منها. بحسب بيان المؤسسة.

 

وكان الائتلاف نظم مشاريع عدة خلال شهر رمضان المبارك شملت تقديم وجبات إفطار وسحور على مئات الفقراء والمحتاجين.

 

ونفذ خلال الشهر الكريم مشروع السلة الغذائية، واللحوم على الاسر المتعففة تحت عنوان "خير رمضان في فلسطين".

 

كما نفذ ائتلاف الشيخ ياسين مشروع الهدايا النقدية على الأسر في فلسطين، وقد غطى هذا المشروع مئات الأسر، وكان التوزيع حسب تعداد أفراد الأسرة مع إعطاء الأولوية لأصحاب الأمراض المزمنة.

 

وأشرفت لجان المتطوعين بالتعاون مع عدد من الأئمة والدعاة على اختيار الأسر الأكثر حاجة للاستفادة من هذا المشروع.

 

بدوره، أكد الشيخ عبد الحكيم الصفريوي رئيس ائتلاف الشيخ ياسين، أن مشروع مساعدة الشعب الفلسطيني هذا العام حقق نجاحاً وتقدما واضحا بالوقوف إلى جانب الفقراء والمحتاجين، مؤكداً عزم الائتلاف على المضي قدما في التواصل والدعم للفلسطينيين لتعزيز صمودهم في وجه الاحتلال.

 

وعبر الصفريوي عن سعادته لنجاح مشروع دعم الشعب الفلسطيني خلال شهر رمضان المبارك، مشدداً على أن واجبه الديني والإنساني يعزز الدافعية لمواصلة العمل لخدمة القضية الفلسطينية.

 

ووجه الصفريوي تحية العالم الإسلامي والشعوب الحرة لأهل فلسطين الصابرين وإلى أهل الإحسان والعطاء الذين ساهموا في هذه الأنشطة الخيرية في رمضان.

/ تعليق عبر الفيس بوك