"رؤيتنا للسلام واقعية وقابلة للتنفيذ"

واشنطن: نبذل جهودًا لاستئناف مفاوضات التسوية

نيويورك - صفا

أعلنت واشنطن عن أنها "تبذل جهودًا مع أطراف اللجنة الرباعية ومجلس الأمن، لاستئناف مفاوضات التسوية بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل".

وقالت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت في تصريح الليلة الماضية، إنها "تبذل جهودا لاستئناف مفاوضات التسوية المتوقفة بين الفلسطينيين والإسرائيليين".

وأضافت أن "هذه الجهود نبذلها مع اللجنة الرباعية وأعضاء مجلس الأمن، إضافةً إلى مندوبي فلسطين وإسرائيل لدى الأمم المتحدة".

وتشكّلت اللجنة الرباعية الدولية عام 2002، وتضم الولايات المتحدة الأمريكية، والاتحاد الأوروبي، والأمم المتحدة، وروسيا.

وأردفت: "نريد التأكد من أن الفلسطينيين والإسرائيليين يدركان أن رؤية السلام (صفقة القرن المزعومة)، واقعية وقابلة للتنفيذ وتفي بالمتطلبات الأساسية لها".

وفي 28 يناير/كانون ثان 2019، عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، خطة السلام المزموعة "صفقة القرن"، والتي تضمنت بنودا تنتقص بشكل كبير من الحقوق الفلسطينية.

وتشمل الخطة إقامة دويلة فلسطينية في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل "مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل، والأغوار تحت سيطرة تل أبيب".

/ تعليق عبر الفيس بوك