جلسة للنظر في التماس ضد قرار عودة الصيادين في الداخل للبحر

اللد - صفا

تعقد المحكمة المركزية الإسرائيلية في مدينة اللد المحتلة الأحد، جلسة ثانية للنظر في الالتماس الإداري الذي قدمته شركة حماية الطبيعة ضد تقليص فترة حظر الصيد وعودة الصيادين للبحر لممارسة المهنة.

وستقرر المحكمة اليوم قانونية قرار مدير قسم صيد الأسماك في وزارة الزراعة نير فرويمان والقاضي بتقليص فترة الحظر في 17 من الشهر الجاري، أي 12 يوما قبل انتهاء المدة التي حددها وفق النظم في شهر آذار الماضي.

وقدمت منظمة الصيد البحري ردها المفصل على التماس شركة حماية الطبيعة، وسيحضر محامو وممثلو المنظمة الجلسة اليوم.

وفي السياق، توجهت منظمة الصيد البحري لنواب القائمة المشتركة ولرئيس لجنة الاقتصاد البرلمانية، وطالبت بعقد جلسة عاجلة لبحث قضية التقييدات على فرع صيد الأسماك في البحر.

وتناقش اللجنة قضية التقييدات ونظم الصيد وحقوق الصيادين غدًا الإثنين في جلسة خاصة الساعة 10:00، صباحا بمشاركة مندوبين عن منظمة الصيد البحري، وعن وزارة الزراعة وباحثين ومنظمات خضراء وكل من له صلة مباشرة وغير مباشرة مع فرع الصيد البحري.

 

 

/ تعليق عبر الفيس بوك