وسيناريو العام المقبل غير واضح

أبو حسنة لصفا: إلغاء العيادات بالمدارس غير مطروح

غزة - خاص صفا

قال المستشار الإعلامي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة عدنان أبو حسنة إن موضوع إلغاء العيادات الصحية التي تم افتتاحها في عدد من مدارس الوكالة في قطاع غزة منذ بدء جائحة كورونا، غير مطروح حاليًا.

وأضاف أبو حسنة في تصريح خاص لوكالة "صفا" الإثنين، أن الأمور لا تزال على ما هي من حيث الإجراءات المتبعة لمواجهة جائحة كورونا، وهناك مناقشات دورية تتم مع السلطة الفلسطينية وكافة الجهات المختصة لتقييم الأوضاع أولًا بأول.

وتابع: "لا شيء مطروح حتى الآن لاتخاذ قرار سواء فيما يتعلق بالتحضير للعام الدراسي المقبل وبالتالي مصير المراكز التي تم افتتاحها في بعض المدارس لمواجهة فيروس كورونا".

وأشار أبو حسنة إلى وجود عدة مقترحات وسيناريوهات لافتتاح العام المقبل، لكنه في ذات الوقت أكد أنه من المبكر البث فيها، كون كل الأمور مرهونة بتطورات الأوضاع المتعلقة بكورونا في الأراضي الفلسطينية.

وكانت "أونروا" في قطاع غزة افتتحت عدد من مدارسها كعيادات لمرضى الجهاز التنفسي ضمن إجراءات الوقائية لمواجهة جائحة كورونا، حيث تم فصل المراجعين اللاجئين من مرضى الجهاز التنفسي وتحويلهم إلى بعض المدارس التابعة لها بدلًا من العيادات، وذلك كإجراء احترازي.

وبلغت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين حتى اليوم الاثنين إلى 1110 إصابات بينها 15 حالة نشطة في قطاع غزة بعد فيما بلغ عدد الحالات المتعافية 56 حالة وتوفيت حالة واحدة.

وأعلنت الحكومة الفلسطينية على لسان رئيسها محمد اشتيه عن اتخاذ عدة إجراءات وقائية احترازية مساء السبت الماضي لمواجهة فيروس كورونا في محافظات الضفة الغربية المحتلة، بعد الارتفاع المفاجئ للإصابات بعد أسابيع قليلة من إعلان رفع الحظر والإجراءات في عدد من مناحي الحياة والقطاعات التي تم اتخاذها منذ دخول الجائحة لفلسطين مطلع مارس المنصرم.

/ تعليق عبر الفيس بوك