حماس: المؤبدات الأربعة بحق "البرغوثي" أرقام لا قيمة لها

2323
غزة - صفا

وصفت حركة حماس يوم الأربعاء، المؤبدات الأربعة التي حكم بها الاحتلال الإسرائيلي الأسير عاصم البرغوثي بأنها "نياشين فخر"، مؤكدة أنها "مجرّد أرقام لا قيمة لها أمام وعد المقاومة بالحرية للأسرى".

وأشادت حماس في بيان وصل "صفا" نسخة عنه، بصمود الأسير عاصم وعائلته، مضيفة أنها "لم تتوانى عن تقديم الغالي والنفيس من أجل فلسطين".

وقالت إن العائلة نموذج حي على صلابة الفلسطيني وإصراره على المقاومة "فعمّه نائل البرغوثي أمضى أكثر من 40 عامًا في الأسر، ووالده أبو عاصف لا يزال معتقلا في سجون الاحتلال التي قضى فيها أكثر من 30 عامًا".

وأكدت حماس أن جذوة المقاومة والمواجهة مع المشروع الاستيطاني في الضفة ستتواصل، وأن أبناء الحركة وقادتها سيظلون في المقدمة "مهما غلت التضحيات"، مشددة على أن شعبنا سيظل مرابطا فوق أرضه ويحمي مقدساته.

وأضافت أن "ميادين المواجهة والمقاومة تنتظر الشجعان من أبناء شعبنا من أمثال عاصم وإخوانه المجاهدين، الذين سيجعلون مستوطنات الاحتلال وطرقه الالتفافية كابوسًا يقض مضاجع قادة الكيان الذين يطلقون العنان لأنفسهم بإعلان مشاريع الضم والتوسع فوق أرضنا الحبيبة".

وكانت محكمة الاحتلال الإسرائيلي العسكرية أصدرت اليوم قرارًا بسجن الأسير عاصم البرغوثي أربعة مؤبدات.

وذكرت القناة السابعة العبرية، وفق ترجمة وكالة "صفا"- أن محكمة عوفر العسكرية غربي رام الله أدانت البرغوثي بقتل جنديين ومستوطن، إضافة لإصابة آخرين، خلال عمليتين منفصلتين شمالي مدينة رام الله نهاية عام 2018.

ونفّذ الأسير عاصم البرغوثي عملية إطلاق نار قرب مستوطنة "جفعات اساف" شرقي رام الله يوم 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018، أدت لمقتل جنديين إسرائيليين وإصابة آخرين، بعد يوم واوحد من اغتيال جيش الاحتلال شقيقه صالح في قرية سردا شمالي المحافظة.

واتهم الاحتلال عاصم أيضًا بمشاركة شقيقه صالح بتنفيذ عملية إطلاق نار أدت إلى إصابة 10 إسرائيليين، قُتل أحدهم لاحقًا، قرب مستوطنة عوفرا شرقي رام الله، قبل أسبوع من اغتيال صالح.

واعتقل الاحتلال عاصم في قرية أبو شخيدم شمالي غرب رام الله بعد مطاردة استمرت شهرًا، وفي مارس/آذار 2019، هدم جيش الاحتلال منزله.

وقبل اعتقاله الأخير، أمضى 11 عامًا في سجون الاحتلال بتهمة الانتماء لكتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة (حماس)، وخرج في أبريل/ نيسان 2018، أي قبل ثمانية أشهر من تنفيذه العملية.

/ تعليق عبر الفيس بوك